اصبر شوية...

الوضعيات

كوية الجرانة

بغيتي شي وضعية اللّي تهربك من الروتين فالممارسة، وتلقاي فيها راسك وتقاسمي فيها بزاف ديال المتعة مع الشريك ديالك؟ عليك بوضعية الضفدع. هاد الوضعية كتدير فيها المرا بحال الجرانة، كتربع يديها قبالتها وكتّخشا فيهم، تهز الترمة ديالها وتحاول تقوس ظهرها معاونة بركيباتها، باش تعطي للتوتو يستقبل الزيزي بكل أريحية. الراجل كيكون من وراها، واقف على ركابيه ومقابل مع التوتو. هنا كيكون عندو بزاف فين يبدع، يبوسك من ظهرك، يعضك… وغادي يسهال عليه يحكمك من النص فاش تبغيو تطلّعو الإيقاع وتكاواو بالجهد. بحال معظم الوضعيات اللّي ما فيهومش تقابُل، وضعية الجرانة ما كتعطيش للتواصل بين المرا والراجل حقو، هو ما كيشوف غير الخلفية، وهي ما كتشوف غير فيديها. هذا غير أن الجرانة كتحتاج لشوية ديال المرونة، خصوصا من جيهة المرا، وتكون كتمارس الرياضة وما هازاش الشحمة، هذا علاش إلا ما كنتوش قابطين فصحتكم أو كتعياو دغيا، حاولو تديروها غير من باب التنويع وفاش تكونو قراب تجيبوه.

المقال الغادي
المقال الجاي

خلّي تعليق

الإيميل ديالك ما غاديش يبان للناس.